مهيار كريم.. وداعاً!

ببالغ الحزن والأسى شيّع أهالي دير الزور يوم الخميس ١٢/ ١/ ٢٠٢٣ الرفيق المدرس والفنان المسرحي الشاب مهيار جمال كريم، الذي وافته المنية يوم الأربعاء ١١/ ١/ ٢٠٢٣ بدمشق، بعد الانتهاء من تقديم عرض مسرحي رائع، وقد شارك في التشييع جمهور غفير ضم ممثلي عن القوى السياسية والفعاليات الثقافية والفنية والتربوية والتعليمية والنقابية، وعدد من الرفاق في مقدمتهم الرفيق ناجي العكيلي (أمين اللجنة المنطقية للحزب بدير الزور)، والرفيق محمد إلياس (عضو اللجنة المركزية).

انتسب الرفيق الفقيد مهيار منذ سنوات شبابه الأولى إلى الحزب، بعد أن أمضى عدة سنوات في صفوف اتحاد الشباب الديمقراطي، وأصبح مسؤول فرع اتحاد الشباب الديمقراطي بدير الزور، وظل ملتزماً بالحزب وبقضايا الوطن، وأبناء المنطقة، معبّراً عنها في نشاطه الفني والتربوي والاجتماعي.

إن قيادة الحزب الشيوعي السوري الموحد، إذ تتقدم بأحرّ التعازي لأسرة الرفيق مهيار وأصدقائه ورفاقه ومحبّيه، فإنها تؤكد أن ذكراه الطيبة ستبقى في عقول وأذهان رفاقه ومحبّيه.

العدد 1110 - 05/6/2024