عمال شركة زجاج دمشق… يشتكون!

وردت إلى (النور) شكوى موقعة من مجموعة من العاملين في شركة زجاج دمشق، جاء فيها:

العمل بالشركة متوقف منذ أكثر من ست سنوات، والعمال يعيشون حالة هلع وخوف خطيرة منذ سنة ونصف، لأن منطقة العمل منطقة ساخنة، نتيجة الظروف الراهنة، علماً أن أكثر من عامل قنصته الجماعات المسلحة، وأكثر من قذيفة سقطت داخل أسوار المعمل. والمسؤولون عن الشركة يلتهون بأمورهم الخاصة دون النظر إلى العامل، ويجمعون العمال ويلزمونهم بدوامهم.. علماً بأن تأمين السير للعمال غير موجود بتاتاً، ويكلف العمال تكاليف مادية إضافية يدفعونها من جيوبهم.. لذا يطالب العمال بفتح مكاتب للشركة داخل مركز العاصمة، أي في منطقة آمنة، لتسجيل أسماء العمال أسوة ببقية الشركات الموجودة في المناطق الساخنة، علماً بأنه يوجد صالة بيع للشركة في السبع بحرات، يمكن أن تكون مكتباً لتسجيل العمال ريثما تنتهي هذه الأزمة وتقوم الدولة بتشغيل المعامل والشركات ويعود العمال إلى الشركة.

العدد 938 - 02/12/2020