عشرون عاماً من أجل وطن حرّ وشعب موفور الكرامة

بشار المنيّر – رئيس التحرير:

أطفأت (النور) شمعتها العشرون، لكنها خلال هذه السنوات أشعلت ألف ألف شمعة وشمعة.

لن أخوض كثيراً في الدور الوطني والطبقي والإنساني الذي عُرفت به (النور)، سأترك هذا الأمر لمن تفضل وساهم في ملفنا المكرس للذكرى العشرين، لكنني أوجز وأقول: إننا مستمرّون في أداء المهام التي وضعها حزبنا الشيوعي السوري الموحد أمام (النور)، والتي تعبّر في إطارها العريض عن مصالح الوطن العليا في السيادة ووحدة الأرض والشعب، وطموحات شعبنا إلى مجتمع اشتراكي.. ديمقراطي.. علماني.

شكراً لمن ساهم في هذا الملف من كتّاب (النور) وأصدقائها، فكل كلمة إطراء هي وسامٌ على صدورنا، وكلّ انتقاد أو اقتراح هو دَينٌ في أعناقنا.

تحية من القلب لكل من وضع مدماكاً في هذا البناء الذي تجذّر في عمق هموم الوطن.. والمواطن.

وعهداً على بذل مزيد من الجهود كي تبقى (النور) نوراً لا ينطفئ.

 

 

العدد 993 - 19/01/2022