الرئيس بشار الأسد يؤدي القسم الدستوري

أدى السيد الرئيس بشار الأسد، يوم السبت 17/7/2021، القسم الدستوري رئيساً للجمهورية العربية السورية، أمام رئيس وأعضاء مجلس الشعب، وبحضور شخصيات سياسية وحزبية ودينية وإعلامية وعلمية وثقافية ورياضية وفنية واجتماعية وعائلات شهداء وجرحى ومتميزين ومتفوقين.

وألقى الرئيس الأسد كلمة بعد أدائه القسم الدستوري، أكد فيها أن الشعب السوري برهن بوعيه وانتمائه الوطني خلال الحرب أن الشعوب الحية التي تعرف طريقها إلى الحرية لا تتعب في سبيل حريتها مهما طال الطريق وصعب، ولا تهون عزيمتها أو تفتر همتها في الدفاع عن حقوقها، مهما أعد المستعمرون من عدة التوحش والترهيب وعديد المرتزقة والمأجورين.

وشدد الرئيس الأسد على أن الشعب الذي خاض حرباً ضروساً واستعاد معظم أراضيه قادر، بكل تأكيد، على بناء اقتصاده في أصعب الظروف وبالإرادة والتصميم نفسهما، مؤكداً أن قضية تحرير ما تبقى من أرضنا من الإرهابيين ومن رعاتهم الأتراك والأمريكيين تبقى نصب أعيننا.

العدد 977 - 22/09/2021