منظمة ريف دمشق للحزب الشيوعي السوري الموحد تعقد مؤتمرها

عقدت منظمة ريف دمشق للحزب الشيوعي السوري الموحد، بتاريخ 9/4/2021، مؤتمرها بحضور مندوبي اللجان الفرعية المنتخبين.

حضر المؤتمر الرفيق بشار المنيّر (عضو المكتب السياسي للحزب)، والرفيق بشار خريستين (عضو لجنة الرقابة الحزبية).

بدأ المؤتمر بالوقوف دقيقة صمت إجلالاً لأرواح شهداء الحزب والوطن، وقدم بعدها الرفيق محمد طالب (أمين اللجنة المنطقية) تقريراً حول عمل المنظمة خلال الدورة المنتهية، تطرق فيها إلى مساهمة المنظمة السياسية  والاجتماعية والجبهوية في محافظة ريف دمشق، ودورها في تلبية المصالح الحيوية لأبناء المحافظة، وخاصة العمال والفلاحين، والدفاع المستمر عن مطالبهم، والمبادرات التي قامت بها المنظمة لإيصال صوت الفئات الفقيرة إلى مراكز القرار، كما تطرق التقرير إلى النجاحات والإخفاقات في عملها، وتضمن التقرير برنامجاً لعمل الهيئة الحزبية الجديدة في المرحلة القادمة، مؤكداً أهمية تمركز عمل المنظمة على العمل بين أوساط الشباب والنساء. وقدم ممثلو اللجان الفرعية مداخلاتهم حول عمل لجانهم، واقتراحاتهم للمرحلة القادمة، وجرى بعد ذلك مناقشة تقرير اللجنة المنطقية المقدم للمؤتمر، وأقره المندوبون بعد إدخال التعديلات.

استمع المؤتمر إلى عرض للأوضاع السياسية والاقتصادية ونشاط المكتب السياسي وأمانته، قدمه الرفيق بشار المنيّر (عضو المكتب السياسي)، كما أجاب على تساؤلات بعض المندوبين حول سياسة الحزب ونشاطه.

في الفقرة الانتخابية، فتح باب الترشيح لعضوية اللجنة المنطقية، وانتخب المندوبون اللجنة الجديدة بالاقتراع السري، واجتمعت اللجنة المنطقية المنتخبة، وأعادت انتخاب الرفيق محمد طالب أميناً لها.

 

العدد 959 - 5/05/2021