فيضانات وأضرار في طرطوس بسبب العاصفة وامتلاء سدود الصوراني والدريكيش وخليفة

رمضان إبراهيم:

محافظة طرطوس التي شهدت ليل 20/1 وصباح اليوم التالي عاصفة مطرية قوية في مناطق عديدة وهوائية مع المطر الغزير في مناطق أخرى، نجم عن هذه العواصف سيول وفيضانات وأضرار كبيرة في الأراضي والبيوت المحمية.

وكان من أكثر الفيضانات التي حصلت فيضان نهر مرقية قرب الرمال الذهبية، فقد فاض على الأراضي والبيوت البلاستيكية قرب أوتستراد طرطوس اللاذقية، وفيضان نهر العروس في سهل عكار، إضافة إلى السيول في عدة مناطق بالريف، وتعرض نحو مئة بيت بلاستيكي لتنين هوائي في سهل ميعار شاكر والمنظار في ريف طرطوس والقلوع في ريف بانياس، وقد أدى هذا التنين لتطاير شرائح النايلون وتحطم الأنابيب الحديدية للبيوت البلاستيكية المتضررة.

وذكر عيسى حمدان (مدير الموارد المائية بطرطوس) إن غزارة الهطول المطري كانت كبيرة جداً ما أدى إلى امتلاء سدود الصوراني في الشيخ بدر، وسد الدريكيش وسد خليفة، وتم فتح مفيضاتها مؤكداً أن غزارة مفيض سد الصوراني الرافد لنهر مرقية وصلت إلى حدود 103 أمتار مكعبة في الثانية، وارتفعت غزارة نهر مرقية إلى أكثر من 150 متراً مكعباً في الثانية. أما غزارة المياه الواردة من نهر الأبرش المغذي الرئيس لسد الباسل فكانت أكثر من 100 مم في الثانية، ما زاد مخزون السد نحو عشرة ملايين متر مكعب خلال الأسبوع الماضي فوصل مخزونه حتى الآن إلى 55 مليون متر مكعب علماً أن قناة نهر العروس ترفد السد بحدود 3 أمتار مكعبة في الثانية لكنها ازدادت لتصل إلى أربعين متراً مكعبة في الثانية.

وأوضح عيسى أن مصارف سهل عكار خففت نحو 80‎%‎ من الأضرار المتوقعة من هذه العاصفة، بسبب تعزيلها وصيانتها قبل الشتاء الحالي.

أما راتب ابراهيم عضو المكتب التنفيذي للقطاع الزراعي فقد اكد ان المحافظة وجهت الزراعة لحصر الاضرار الحاصلة وتقدير قيمتها تمهيداً لاتخاذ الاجراءات الكفيلة بالتعويض على الفلاحين في ضوء القانون النافذ لصندوق الجفاف والتعويض عن الكوارث الطبيعية .

اخيرا :

الجميع كان ينتظر خير السماء بعد انحباس الامطار في عز الشتاء لاكثر من شهر واذا كانت الغصة من الاضرار قد حرمت بعض الفلاحين من الفرح بهذه الكميات من الامطار الا ان الاكثرية اعربت عن فرحتها بأمطار الخير التي عوضت فترة انحباس الامطار وهذا ما يبشر بالخير ان شاء الله .

العدد 949 - 24/2/2021