تحذير من خطر قادم.. غابات الأمازون تتآكل بشكل غير مسبوق!

أثارت بيانات صدرت، مؤخراً، مخاوف من أن موسم الجفاف القادم سيشهد المزيد من تآكل الغابات في منطقة الأمازون البرازيلية عن العام الماضي.

وزادت المنطقة التي أزيلت منها الغابات في أيار، والتي تم تحديدها بناء على صور التقطتها أقمار اصطناعية، بنسبة 41 بالمئة مقارنة بالشهر نفسه من عام 2020.

وتعتبر هذه البيانات مؤشراً رئيسياً موثوقاً لبيانات أكثر شمولاً تصدر نهاية العام. ويعد شهر أيار بداية موسم الجفاف في منطقة الأمازون، حين تزداد عملية تآكل الغابات.

وقد وصل تآكل الغابات في الشهر الماضي إلى 1180 كيلومتراً مربعاً، وهو أكبر تآكل في شهر أيار على مدار خمس سنوات. كما تصدرت إحصائيات نيسان وآذار جميع القراءات السابقة لهذين الشهرين منذ بدء إصدار الإحصائيات في 2015.

العدد 963 - 9/06/2021