مؤتمر الأحزاب العربية يدين العقوبات الاقتصادية الأمريكية على سورية

أدانت الأمانة العامة للمؤتمر العام للأحزاب العربية الإرهاب الاقتصادي الذي تمارسه الولايات المتحدة الأمريكية وحلفاؤها على دول محور المقاومة، وخاصةً على سورية، مؤكدةً أن العقوبات الاقتصادية الأمريكية على سورية تعد مخالفة صريحة للقوانين الدولية وميثاق الأمم المتحدة.
وقالت الأمانة العامة في بيانها، إن هذه الأساليب الإجرامية لم ولن تنال من صمود سورية وإيران ولبنان، فالشعوب التي حققت انتصار تموز عام 2006 وما تلاه قادرة على مواجهة الإرهاب بأشكاله كافة وخاصة الاقتصادي منه، مشيرة إلى أن دعم سورية اللامحدود للمقاومة الوطنية اللبنانية أجهض عدوان الاحتلال الإسرائيلي في تموز عام 2006.
وأشار البيان إلى أن ثبات سورية على مواقفها ومبادئها الوطنية والقومية هو الذي جعلها عرضة للمؤامرة الإرهابية التي تعرضت لها طوال السنوات الماضية، مشدداً على ضرورة التمسك بنهج المقاومة وخيارها.

العدد 922 - 12/08/2020