الجيش يحرّر قرى جديدة بريف إدلب ويقترب من سراقب

واصل الجيش العربي السوري تقدمه المتسارع في ريف إدلب الجنوبي الشرقي، واقترب أكثر من مدينة سراقب، بالتزامن مع إحرازه تقدماً جديداً في ريف حلب الجنوبي، على الرغم من محاولات النظام التركي إشغاله بفتح جبهات جديدة، وهذا الأمرالذي أفشله الجيش السوري. إذ تلاحق وحدات الجيش العاملة بالمنطقة الإرهابيين المدحورين باتجاه سراقب وتستهدفهم بأسلحتها الرشاشة وراجمات الصواريخ وتقضي على العديد منهم، فيما دكت بالمدفعية الثقيلة والصواريخ مواقع وتحصينات للمجموعات الإرهابية على محور بلدة سراقب محققة فيها إصابات مباشرة.

العدد 898 - 12/2/2020