مظاهرات حاشدة رفضا لـ “صفقة القرن” المشؤومة

شارك آلاف الفلسطينيين في مدن عدة بالضفة الغربية وقطاع غزة المحاصر بمظاهرات شعبية حاشدة اليوم تنديداً بما تسمى (صفقة القرن) الرامية إلى تصفية القضية الفلسطينية والنيل من حقوق الشعب الفلسطيني.

وذكرت وكالة (معا) أن المشاركين رددوا خلال المظاهرات هتافات ترفض وتستنكر الصفقة المشؤومة مؤكدين استمرار طريق النضال لمواجهتها وإسقاطها.

وجدّد منسق القوى الوطنية في طولكرم صايل حنون التأكيد على رفض الشعب الفلسطيني الصفقة وعلى مواصلته نضاله في خندق واحد حتى إسقاطها.

كما انطلقت في مدينة قلقيلية مظاهرة جماهيرية منددة بـ (صفقة القرن) وبجرائم الاحتلال بحق الشعب الفلسطيني.

ودعا محافظ قلقيلية (رافع رواجبة) إلى إنهاء الانقسام وتوحيد صفوف الفلسطينيين للتصدي لمؤامرة (صفقة القرن) وإفشالها، بينما شدّد أمين سر حركة فتح (محمود ولويل) على أن الشعب الفلسطيني لن يقبل دون القدس عاصمة لدولته وسيواصل مقاومته حتى تحرير آخر شبر من الأراضي المحتلة وإقامة الدولة الفلسطينية على حدود عام 1967.

وفي قطاع غزة المحاصر شارك آلاف الفلسطينيين في مظاهرات غاضبة احتجاجاً ورفضا لـ (صفقة القرن) المشؤومة.

ورفع المشاركون الأعلام الوطنية ولافتات تندد بإعلان (صفقة القرن) داعين إلى وحدة الصف الفلسطيني لإسقاطها وإفشال مخطط الإدارة الأمريكية الهادف إلى تصفية القضية الفلسطينية.

وتشهد المدن والبلدات في مختلف أنحاء الأراضي الفلسطينية المحتلة يوم غضب شعبياً وإضراباً شاملاً رفضاً لـ (صفقة القرن) المشؤومة.

وفي انتهاك سافر للقرارات الدولية أعلن الرئيس الأمريكي (دونالد ترامب) أمس بنود ما تسمى (صفقة القرن) الرامية إلى تصفية القضية الفلسطينية على حساب حقوق الشعب الفلسطيني زاعماً أن مخططه المؤلف من 80 صفحة هو الأشمل حتى الآن للتسوية.

العدد 921 - 29/07/2020