الذكرى الثالثة لتحرير حلب

سنوات ثلاث مضت على تحرير قواتنا المسلحة الباسلة لمدينة حلب، عاصمة التجارة والصناعة السورية، من سيطرة الإرهابيين، رغم الدعم اللامحدود الذي قدمه التحالف الدولي المعادي لسورية بقيادة الولايات المتحدة للمنظمات الإرهابية.

لقد شكل تحرير حلب (22/12/2016) بداية النهاية لسيطرة الإرهابيين على المناطق السورية، وإنجازاً هاماً للجيش السوري في مواجهته للإرهاب، تلته إنجازات أخرى فتحت الطريق أمام استعادة معظم الأرض السورية، وحصار بقايا الإرهابيين في بؤر محدودة، ستُطهَّر عاجلاً أم آجلاً.

لقد تحولت مدينة حلب بعد هزيمة الإرهابيين فيها  إلى ورشة كبرى لإعادة الخدمات الأساسية مما سهل عودة السكان المهجرين، ولابد هنا من التذكير بضرورة تنفيذ الوعود الحكومية التي قُطعت أثناء زيارات الوفود الحكومية العديدة إلى المدينة، فالجميع يعلم أهميتها لإعادة إنهاض اقتصادنا الوطني.

العدد 993 - 19/01/2022