تصفح الوسم

رمضان إبراهيم

بلا عنوان (12)

رمضان إبراهيم: ثلاثون سنة حتى جاءني الجواب.. ثلاثون سنة وأنا أفكر في ذاك اللغز الذي جعله يومها يعتاد على قرض أظافره بشكل مرعب. عندما سألته ذات مساء عن السبب الذي جعله متوتر بهذا الشكل جاءتني إجابته على شكل زفرة مرة. يوم كانت سعاد…

من المسؤول عن انفلات الأسعار وارتفاع الدولار

رمضان إبراهيم: يبدو أننا أصبحنا نتمنى أن نبقى نراوح على أطراف خط الفقر وقريباً منه وأن لا ننحدر أكثر مبتعدين عن هذا الخط باتجاه الأسفل لنحتل وبجدارة الحكومة الدرك الأسفل في سلم الجماعات الإنسانية. لم يعد هناك ما يسعفنا لنقوله فيما…

بلا عنوان (11)

رمضان ابراهيم: في المبنى الشاهق قريباً من المحكمة في العاصمة، خف الازدحام عما كان عليه صباحاً وبدلاً من أن نرى الابتسامة على وجوه الموظفين ارتسمت تقطيبة حاجبين غريبة بعد أن أغلقوا أدراج مكاتبهم حيث تأتيهم الإكراميات من المراجعين ومن…

القليل من الجدية والمتابعة يا مجالسنا المحلية!

رمضان إبراهيم: المتابع لعمل معظم القائمين على مدننا وبلداتنا، لاسيما في المجالس المحلية والمشرفين عليهم، سيجد أنهم لا يقومون بواجبهم كما يجب، من حيث التشخيص الميداني للواقع الخدمي في الساحات والشوارع والحدائق والأملاك البلدية أو العامة…

بلا عنوان (10)

رمضان إبراهيم: الدموع التي تدافعت بغزارة كانت كافية لتخبرنا عن حجم الأسى والحزن الذي يكللها ويثقلها. لم تستطع أن تخفي ما بداخلها، على الرغم من الابتسامة الخريفية التي أظهرتها وهي تلقي علينا تحية المساء. السيدة العجوز التي بات…

بلا عنوان (8)

رمضان إبراهيم: لماذا تغير كل شيء مع دوران عقارب الزمن وتقطع خيوط الماضي الجميل. كانت شمس أيامي لا تأفل وكانت ابتسامتها تعني لي كل الفرح القادم. وقف أمام صورة على الجدار وحدق ملياً في التفاصيل، وفجأة حملته تلك التفاصيل إلى ربيع صباه…

بلا عنوان

رمضان إبراهيم: نهض فجأة من مكانه وخرج دون أن يكون في ذهنه أية فكرة أو أي مكان يود الذهاب إليه، ولكن كل ما كان يخطر بباله أن يخرج من حالة التفكير السلبي والأفكار المتشابكة التي تنهش داخله منذ فترة من الزمن. الطريق الممتد بين عدد من…

الفساد بين التصريحات والمعالجات!

رمضان إبراهيم: لا أعتقد أننا مررنا بمرحلة كانت فيها التصريحات عن محاربة الفساد والفاسدين بهذه الوفرة، فالحديث عن الفساد والفاسدين عبر وسائر التواصل الاجتماعي وبعض وسائل الإعلام، قد فاق الأحاديث عن المعارك على الأرض، ولكن في البداية أعتقد…

بلا عنوان

رمضان إبراهيم: الطبيب الذي دخل الغرفة التي كانت والدتي وامرأة أخرى يتشاركان فيها أحاديث الذكريات عن أيامهما السالفة، كان يبدو عليه المزاج الحاد، إذ لم يسمح للمريضة الثانية بأن تسرد له قصتها المرضية وبادرها بالقول: كل ما تعانين منه…

بلا عنـوان

رمضان إبراهيم: جلس يحدق في شهادته الجامعية المعلقة على الجدار المواجه لمدخل غرفته، وأكثر ما لفت نظره تراكم الغبار عليها، واصفرار صورته داخلها. انحدر بنظره حتى وصل إلى الإطار السفلي، عندئذٍ، ضحك بسخرية عندما قرأ تقدير نجاحه: جيد جداً.…

بلا عنوان

رمضان إبراهيم: دون أن يلتفت يميناً أو شمالاً، كان يطوي الطريق تحت قدميه غير آبهٍ بما يعترض خطواته من أشواك ودغلات حراجية كانت لينة أيام سنوات الدراسة. النهر الذي شاخ وارتدت ضفافه منديلاً ممزقاً بعد أن فعلت المياه بها ما فعلت مازال على…

بلا عنوان…

رمضان إبراهيم: قال لها: سيتأخر الربيع هذا العام، فالخريف الذي صبغ الدروب بلونه الباهت مشى ببطء على وقع سمفونية الهواء المتلاعب بالأوراق المتساقطة بعد أن لفظت خضرتها وهوت. لا تنتظري أزهاري بعد اليوم فكل حقولي يباب يباب. لم يعد…

بلا عنوان

رمضان إبراهيم: قال لها: سيتأخر الربيع هذا العام، فالخريف الذي صبغ الدروب بلونه الباهت مشى ببطء على وقع سمفونية الهواء المتلاعب بالأوراق المتساقطة بعد أن لفظت خضرتها وهوت. لا تنتظري أزهاري بعد اليوم، فكلّ حقولي يبابٌ يباب. لم يعد…

السيد وزير الزراعة: هل أنتم قادرون على تحقيق وعودكم!؟

رمضان إبراهيم: كثير من القضايا والوعود والتعهدات التي لم نعد نثق بها هو بعض ما سمعناه من وزير زراعتنا خلال لقائه الأسرة الزراعية بطرطوس نهاية الأسبوع الماضي، ومن ذلك كلامه عن عمل الوزارة فيما يتعلق بتأهيل وتفعيل عمل الوحدات الإرشادية…

ما هي خطة التدفئة ونحن على أبواب الشتاء؟

رمضان إبراهيم:  لا يخالفني أحد إن قلت إن ما جرى في الشتاء الماضي وما سبقه من أعوام قد وضع المواطن تماماً على حدود الذلّ، في ظل تخبّط المعنيين خلال السنوات المنصرمة في توزيع مادة المازوت وحتى الغاز أيضاً، على أساس أن البعض قد وجد في…

بلا عنوان

رمضان إبراهيم:  وقتي يسحب عقاربه بصمت، يمضي حاملاً وخزاته اللعينة. لا أفكر في الهروب أبداً، أمضي في زواريب الحكاية، هي قصتي أبتلع فصولها غصّةً غصة، أسردها بيني وبيني، لا وقت للتفكير، لا وقت للمحاسبة، أمشي إلى حيث وطئت قدمي أول رصيف،…

فصـول

رمضان إبراهيم: كل شيء يشير أن النهاية باتت قريبة. أغلق خلفه الباب على ذكريات محفورة على جدران قلبه، ومضى غير آبه بالهواء التشريني البارد. في الحقيقة لم ينم الليلة السابقة، كانت الأفكار المتداخلة تأخذه في كل الاتجاهات دون أن تستقر…

سرطانات منتشرة بكثرة.. من يكتشفها؟ ومن يعالجها؟!

رمضان إبراهيم: في إطلالتها الأولى بعد رحلة العلاج التي استمرت سنة كاملة، أكدت السيدة أسماء الأسد أن اكتشاف المرض بشكل مبكر، إضافة إلى العزيمة والإصرار على مواجهته، وإيجاد العلاج المناسب، هي من أهم أسباب التغلب على المرض، ولاحقاً التعافي…

بلا عنوان

في الطريق إلى هناك، أسير وحيداً لا صدى لصراخي، لا أثر لوقع قدميّ الحافيتين، أمشي دون تعب، بل ودون أن أتعرق. أحبس شهيقي الذي غادرني قبل قليل.. يداي مثبتتان إلى صدري. أشعر بالبرد قليلاً، فعلام الضجيج؟! أمشي إلى هناك، إلى مقر…

التوكيلات الملاحية بطرطوس: رؤية تطويرية وإدارة جديدة

رمضان إبراهيم: أصدر المهندس علي حمود وزير النقل القرار رقم ٧٨٧ تاريخ 13/7/2019 والمتضمن تكليف المهندس علي عبد الكريم حماد العامل من الفئة الاولى بمهمة مدير لشركة التوكيلات الملاحية بطرطوس. وجاء القرار بعد أن قدم المهندس المذكور رؤية…

مشفى مصياف الوطني.. جهود جبارة وخدمات متميزة

رمضان إبراهيم: لا أبالغ إن قلت إنني فوجئت في أول زيارة قمت بها إلى مشفى مصياف الوطني، فالمعاملة الطيبة والاستقبال الجميل لكل المراجعين للمشفى، والخدمات التي يقدمها المشفى، كل ذك يجعلك تشعر بالطمأنينة . طبعاً عندما زرت المشفى لم أظهر…

على أعتاب موسم الزيتون.. أين وعود الحكومة!؟

رمضان إبراهيم: لا يلومنّني أحد إن قلت إن زراعة الزيتون في بلدنا مازالت حتى الآن خارج قائمة أولويات حكومتنا، وهي تغمض عنها عينيها وتصم آذانها في وجه كل الصراخ والصياح والتنبيه من الخطر الذي يهددها بسبب عدم كفاية الإجراءات الوقائية…

أيتها الحكومة… ساعِدونا لنستمرّ!!

رمضان إبراهيم:  في الوقت الذي يلهث كثيرون ممن ضاقت بهم الدروب وأغلقت في وجوههم أبواب الحظ والوظيفة، لتأمين حياتهم وقوت أيامهم، بتعبهم وعرقهم وسهر الليالي من خلال العديد من الحرف والمهن والأعمال الأخرى، نجد القسم الآخر ممن ابتسم لهم الحظ…

طرطوس تنتظر استكمال المشاريع!!

رمضان إبراهيم: كان لزيارة وزيري النقل والتعليم العالي لجامعة طرطوس خلال الاسبوع الماضي أثرها بين أهالي طرطوس تراوح بين من يشكك بنتائجها في ضوء ما سبق على مدى السنوات الماضية من تقصير وتسويف، ومن يرحب ويتفاءل بها وبالمتابعة التي ستجري…

أضرار جسيمة في زراعات طرطوس والفلاحون يطالبون بالتعويض فهل تستجيب الحكومة!؟

رمضان إبراهيم: تعرضت الكثير من مناطق محافظة طرطوس مطلع الاسبوع الماضي لعاصفة جوية، ترافقت مع سقوط حبات كبيرة من البرد لم يسبق ان شهدتها المحافظة خاصة في مثل هذه الفترة من السنة، إذ تكاثفت الغيوم وهطل المطر غزيراً مترافقاً مع حبات البرد…
العدد 890 - 11/12/2019