مؤشر أسعار الغذاء العالمية يتراجع في يناير لقاع 3 سنوات تقريباً مع انخفاض الحبوب واللحوم

انخفض مؤشر منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة (فاو) لأسعار الغذاء العالمية في كانون الثاني (يناير) الماضي، إلى أدنى مستوياته في قرابة ثلاث سنوات، مدفوعاً بانخفاض أسعار بعض أنواع الحبوب وأسعار اللحوم.

وقالت المنظمة، يوم الجمعة، إن مؤشرها للأسعار، الذي يقيس التغيرات في أسعار السلع الغذائية الأولية الأكثر تداولاً عالمياً، سجل في المتوسط 118 نقطة في يناير، انخفاضاً من 119.1 في شهر كانون الأول (ديسمبر) السابق. وقراءة يناير هي الأدنى منذ شباط (فبراير) عام 2021.

وقالت المنظمة في تقريرها الشهري إن (أسعار تصدير القمح العالمية انخفضت في يناير بسبب المنافسة القوية بين المصدرين، ووصول إمدادات تم حصادها مؤخراً إلى دول نصف الكرة الجنوبي). وأضافت أن أسعار الذرة أيضاً انخفضت بشكل كبير، في انعكاسٍ لتحسن ظروف المحاصيل وبدء الحصاد في الأرجنتين وزيادة الإمدادات في الولايات المتحدة.

وأشار التقرير إلى أن مؤشر أسعار اللحوم انخفض للشهر السابع على التوالي، إذ أسهمت وفرة الإمدادات من دول مصدّرة كبرى إلى انخفاض الأسعار العالمية للحوم الدواجن والأبقار والخنازير.

وفي تقرير منفصل، قالت (فاو) إن إنتاج الحبوب العالمي في 2023 يبدو أنه بلغ أعلى مستوياته على الإطلاق عند 2.836 مليار طن، بزيادة 1.2 في المئة عن 2022.

وسجل الإنتاج العالمي من الحبوب الخشنة، أو الحبوب الأخرى بخلاف القمح والأرز، أعلى مستوى له على الإطلاق عند 1.523 مليار طن، بعد تعديل بزيادة 12 مليون طن هذا الشهر.

وقالت المنظمة إن (الجزء الأكبر من التعديل راجع إلى بيانات رسمية جديدة من كندا والصين وتركيا والولايات المتحدة، حيث ارتفعت تقديرات إنتاج الذرة بدعم زيادة أكبر من المتوقع لأحجام المحاصيل والمساحات المحصودة).

عن (الفاو)

 

العدد 1096 - 21/2/2024