رحيل طبيب الفقراء.. د. جبور جبور.. وداعاً!

لقد خسر الحزب الشيوعي قامة وطنية هامة، طبيب الفقراء والمحتاجين، الدكتور جبور جبور، الذي عاش حياته مبلسماً لجراح من حوله، وفارضاً المتعة والسعادة أينما وجد. لا يعوضه الزمان والعزاء الكبير لأهله ولأصدقائه ولرفاقه. لقد أحدث فراغاً يصعب أن يملأه غيره.

وداعاً دكتور جبور.. لك الرحمة والخلود.

العدد 987 - 30/11/2021