أضرار (كورونا) على الاقتصاد العالمي حتى نهاية 2021 تقدر بـ 12 تريليون دولار

قالت مديرة صندوق النقد الدولي (كريستالينا جورجيفا) إن (ضرر وباء كورونا على الاقتصاد العالمي حتى نهاية 2021 يقدر بـ 12 تريليون دولار) محذرةً من موجة ثانية قد تسبب المزيد من التوقف للأنشطة الاقتصادية العالمية.

وأضافت جورجيفا خلال تصريحات صحفية (إن التكاليف المالية للإجراءات التي تهدف لاحتواء جائحة كورونا والتخفيف من تبعاتها الاقتصادية ترفع مستويات الديون العالمية، لكن من السابق لأوانه البدء في سحب شبكات الأمان الضرورية) مشيرةً إلى أن تأثير كورونا سيكون أكبر على البلدان الفقيرة وسيتراجع اقتصادها بنسبة 13 بالمئة. ولفتت جورجيفا إلى أن الإجراءات المالية العالمية التي بلغت قيمتها نحو 11 تريليون دولار، إضافة إلى ضخ بنوك مركزية لسيولة ضخمة كبحت تراجع الاقتصاد العالمي.
وخفض صندوق النقد الدولي الشهر الماضي توقعاته مرة أخرى للناتج العالمي في 2020 وتنبأ بانكماش نسبته 4.9 بالمئة وحدوث تعاف أضعف من المتوقع في 2021.

العدد 937 - 25/11/2020