سوريتي!

ماري الظواهرة:

طرزت اسمك فوق  جبيني

بخيوط أوردتي

تلوت صلواتي لتحفظك

أبد الدهر فوق رؤوسنا

فباتوا  يعرفون هويتي

ويباركون عشقي

وأنا من شدة فخري أزهو

ومن فرط عشقي أسمو

كشجر الحور أحلّق نحو الغيم

وأسمو

متيّمة أنا بالعشق

أتمم أحجيتي

ببوحي، بفرحي

أرسم خارطة سوريتي!

العدد 882 - 16/10/2019